صحيفة الخرج الإلكترونية

الأخبار مسرح الحوادث 11 مصاب و 3 مفقودين بسبب أمطار العاصمه وحالة تأهب بكافه المستشفيات
الجمعة 2 محرم 1439 / 22 سبتمبر 2017
11 مصاب و 3 مفقودين بسبب أمطار العاصمه وحالة تأهب بكافه المستشفيات

11 مصاب و 3 مفقودين بسبب أمطار العاصمه وحالة تأهب بكافه المستشفيات

01-15-1435 10:47
صحيفة الخرج الإلكترونيـــــــــة : بالعاصمه الرياض مازات الجهات المعنية تواصل المتابعه للاضرار الأمطار والتي قد ضربت العاصمة مساء أمس الأول إذ تعكف لجنة من الدفاع المدني بالرياض حصر الأضرار منذ وقت مبكر من صباح أمس، وتم تشكيل لجنة مختصة تقف على جميع المواقع لرصدها من خلال تقرير مفصل تمهيدا لرفعها إلى إمارة الرياض ووزارة المالية للنظر في حجم الأضرار.

من جانب اخر قال الناطق الإعلامي بمديرية الدفاع المدني بمنطقة الرياض النقيب محمد الحماد ان غرفة العمليات تلقت (5015) منها (4968) في مدينة الرياض و(47) بلاغا في المحافظات، مشيرا الى أن عدد الأشخاص الذين تم احتجازهم (98) منهم (35) الرياض و(14) ضرماء و(10) حريملاء و30 المزاحمية وأوضح الناطق الإعلامي أن عدد المفقودين 3 بالرياض والأشخاص الذين تم إيواؤهم (11) شخصا في مدينة الرياض بالرياض.

وبين النقيب محمد الحماد أن عدد السيارات التي تم إخراجها بعد أن غمرتها المياه (148) سيارة منها (101) سيارة بالرياض و(14) مركبة ضرماء ومنها (17) مركبة في المزاحمية.

وأشار الى انه تم تشكيل لجنة من الدفاع المدني بالعاصمة لحصر الأضرار التي تسببت بها الأمطار في مدينة الرياض ومحافظة الدرعية مشيرا إلى أن لجنة الحصر باشرت أعمالها منذ صباح أمس لجمع المعلومات التفصيلية عن جميع الاضرار سواء من مركبات ومنازل ومحطات وقود وأيضا أسواق ومن ثم يتم الرفع بها إلى لجنة أخرى من قبل إمارة الرياض وأيضا وزارة المالية ليتم النظر فيها والتعويض في الخسائر. وفي ذات الصدد قامت «المدينة» بجولة ميدانية على عدد من أحياء العاصمة ورصدت الأضرار المادية في بعض المحلات والسيارات والطرق العامة.

حوادث مرورية

من جهة أخرى أظهرت الإحصائية المرورية الأخيرة في مدينة الرياض أنه خلال فترة هطول الأمطار على مدينة الرياض مساء أمس الأول تلقى مركز القيادة والتحكم بمرور الرياض ما مجموعه (3802) مكالمة وشهدت العاصمة الرياض (382) حادثًا مروريًا نتج عنها (11) إصابة.

وبينت عمليات المركز أن عدد المواقع التي شهدت تجمعات مياه (41) موقعًا إضافة إلى تقديم خدمات عامة لعدد (508) متصلين.

كما تلقى المركز خدمات بلاغات تجمع مياه وسيارات متعطلة وإشارات مرورية متعطلة وكذلك وجود عوائق على الطريق أشجار وحجارة وغير ذلك من البلاغات التي يتعامل معها المركز وخدمات خاصة لعدد (361) طلب مساعدة.

وأوضح المقدم حسن الحسن أن المركز شهد تواجد مندوبين عن أمانة منطقة الرياض لتطوير مدينة الرياض ووزارة النقل وشركة نجم لمتابعة البلاغات كل حسب اختصاصه، وناشد المقدم الحسن كل من تعرض إلى حادث مروري -لا قدر الله- إلى إزاحتها وإخراج المركبات عن الطريق ومن ثم الإبلاغ عن الحادث، مبينًا أنه تم العمل بذلك أثناء استقبال المكالمات من قبل 993 حيث يتم إبلاغ الاطراف في اخراج المركبات عن الطريق، ساعد هذا الاجراء في تخفيف الزحام على الطرقات التي عادة ما تحدث نتيجة الحوادث وكثافة في حركة المرور.

من جانبها أعلنت صحة الرياض حالة التأهب والاستعداد التام في جميع المستشفيات بمنطقة الرياض لمواجهة أي حوادث أو إصابات قد تحدث من جراء الأمطار وذلك حتى استقرار الأجواء.

وقال مدير العلاقات العامة بصحة الرياض سعد القحطاني انه نظرًا لما تشهده مدينة الرياض والمحافظات المجاورة لها من أمطار غزيرة، بناءً على بعض التقارير الواردة بشأن عدم استقرار الأجواء، فقد وجه مدير «صحة الرياض» الدكتور عدنان العبدالكريم بإعلان حالة التأهب والاستعداد التام في جميع مستشفيات منطقة الرياض، وخصوصًا في أقسام الطوارئ وأكد القحطاني أن صحة الرياض ستواصل استعدادها، وفق الإمكانات الطبية المتوافرة.

خسائر المحلات والسيارات

والتقينا بعدد من المواطنين المتضررين حيث تحدث المواطن احمد الفايز وهو صاحب محل تضرر من مياه الأمطار قائلا: لحقت بالمحل خسائر مادية كبيرة وتلف بعض المواد الغذائية حيث غمرت المياه أجزاء كبيرة من التموينات مما اجبره على إغلاق المحل.

وذكر المواطن عبدالعزيز البريدي أنه لحقت بسيارته أضرار كبيرة وذلك لوجود تجمع كبير للمياه في نفق شارع السويدي العام مما تسبب في تلفها، مشيرا الى ان أسعار السطحات وصلت إلى أرقام عاليه جدا حيث تعدت أمس حاجز الـ500 ريال مما اجبر البعض على ترك سياراتهم في المياه والاكتفاء بالنزول منها موضحا أن الحي يعيش أوضاعا سيئة جدا من ناحية الطرق وإقفال بعض المحلات التجارية بسبب المياه التي حاصرتهم وكذلك العطل الذي أصاب إشارات المرور في الحي مسببا الكثير من الحوادث المرورية في نفس الشارع وكذلك الشوارع المتفرعة منه.

وقال انه في مثل هذه الأوضاع يجب على الجهات المعنية مراقبة فتحات تصريف السيول والتي تسبب انسدادها في تجمع كبير للمياه وارتفاع منسوبها مع تزايد هطول الأمطار وخاصة في نفق السويدي وكذلك شارع طنجة. من جانبه قال المواطن ثامر الشعلان أحد سكان حي السويدي ان مياه الأمطار غمرت الشوارع العامة مما أدت إلى إغلاق السير وشل الحركة المرورية بالكامل وذلك بسبب التلفيات الكبيرة في الطرقات والسيارات واحتجاز بعض العوائل في المركبات، وأضاف الشعلان أن نفق السويدي العام يعاني من هذه المشكلة سابقا من تجمع لامطار السيول حتى تحول الى بركة ماء.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 694


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


تقييم
0.00/10 (0 صوت)



حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم , تصميم استايل ديموفنف , حاتم غبن h7d7.net